اختباراتالشخصية

اختبار الشامان: اختر رمزًا قديمًا واحصل على نصيحة حول كيفية حل مشكلتك

في جميع الأوقات، استمتع الشامان باحترام عالمي، حيث كان لديهم الحكمة وسعة الاطلاع والحدس الممتاز. ويعتقد أن الشامان القدماء كان لديهم معرفة خاصة. لقد عرفوا حقيقة خلق العالم والغرض من الناس والأشياء المهمة الأخرى.

هل تريد أن تعرف كيفية حل مشكلتك؟ ثم انظر بعناية إلى الرموز الشامانية الخمسة واختر الرمز الذي يثير اهتمامك أكثر من الرموز الأخرى. اختر بشكل حدسي!

في جميع الأوقات، استمتع الشامان باحترام عالمي، حيث كان لديهم الحكمة وسعة الاطلاع والحدس الممتاز. ويعتقد أن الشامان القدماء كان لديهم معرفة خاصة. لقد عرفوا حقيقة خلق العالم والغرض من الناس والأشياء المهمة الأخرى.

رقم 1

تحتاج إلى تحرير نفسك من الأشياء غير الضرورية لتحسين نوعية حياتك. يمكن أن يكون هؤلاء الأشخاص سامين، أو أشياء قديمة، أو ذكريات، أو مشاعر سلبية، وما إلى ذلك.

لحل مشكلتك، تحتاج إلى الكثير من الطاقة، لكنك تنفقها على “القديم”. تخلص من هذا وانظر مدى سرعة تحسن الأمور. تعلم كيفية التخلي عما أصبح عفا عليه الزمن. ثم ستدعو تلقائيًا لحظات سعيدة جديدة إلى حياتك.

رقم 2

يمنعك الآخرون من حل مشكلتك. دون وعي، أنت تدرك أن بعض الأفراد من دائرتك الداخلية يجرونك إلى الأسفل، ولكن لسبب ما لا يمكنك قطع العلاقات معهم. سرعان ما تصبح مرتبطًا بالناس، لذا فأنت تقدر الجميع. ولكن لحل المشاكل سيتعين عليك أن تتعلم الاعتماد على نفسك.

رقم 3

لحل مشكلتك، عليك أن تتوقف عن الصراحة مع الغرباء كثيرًا. هل تعرف عبارة “السعادة تحب الصمت”؟ كرر ذلك لنفسك في كل مرة تريد فيها مشاركة شيء ما مع الأشخاص الذين لم يكن لديهم الوقت لكسب ثقتك. الألسنة الشريرة والأشخاص السامون يمكن أن يؤذوك أكثر مما تعتقد. حافظ على المسافة الاجتماعية. شارك الأشياء الأكثر حميمية لديك فقط مع الأشخاص الأقرب إليك.

رقم 4

تفتقر إلى الدافع لحل المشاكل. أنت لا تبذل جهدًا كافيًا لأنك لا تفهم حقًا سبب القيام بذلك. ربما كنت تعيش وفقا لمبادئ شخص آخر. اسأل نفسك السؤال: ” ما الذي أريده بالضبط ؟” بمجرد أن تفهم الإجابة، سيكون من الأسهل عليك المضي قدمًا.

رقم 5

لحل مشاكلك، عليك أن تصبح أكثر مرونة. تحاول دون وعي أن تنأى بنفسك عن الأشخاص الذين يمكنهم مساعدتك في حل المشكلات. أنت خائف من التعلق والشعور بالامتنان. ولكن، سيكون عليك التعاون لتحقيق النتائج.

ابدأ في النظر إلى من حولك كأدوات لتحقيق أهدافك. لا، هذه ليست أنانية، لأنك في المقابل ستعرض عليهم المساعدة أيضًا.

اشترك في قناتنا على التلكرام

قد يعجبك!