اختباراتمنوعات

اختر وردة واقرأ الرسالة

الورد من أكثر الأشياء التي ترسم البسمة، وتبعث الرّاحة والتّفاؤل بألوانها الزّاهية وبرائحتها الزكيّة، فعندما نهدي شخصاً ورود فهذا يدلّ على مكانته في قلوبنا، ومدى أهميّته، ودائماً ما يدلّ الورد على الذّوق الرّفيع عند اختياره هديّةً لمن نحبّ.

1- وردة صفراء

يأتي وقت يستحق فيه تحقيق قفزة كبيرة للأمام والبدء في التحرك على طريق جديد. لا يهم الاتجاه الذي تمضي فيه قدمًا – فقد يكون طريق النمو الروحي، أو طريق المعرفة الجديدة، أو الطريق الصحيح في الحياة، أو الطريق الصحيح لتطوير الأعمال. باتباع الدورة المختارة، سوف تتحرك نحو النجاح في مجال عملك.

سيتم التغلب على القمم المهنية بسهولة، ويمكن أن تصبح هذه النتيجة الإيجابية أساسًا متينًا للمستقبل، حيث ستكون هناك فرص أكبر بكثير للاقتراب من الهدف. سوف تتحسن الرفاهية بسبب بعض الحوادث: مساعدة غير متوقعة من شخص لم تتوقعه على الإطلاق واستثمار ناجح بدا في البداية غير واعد.

الآن هي الفترة الأكثر ملاءمة للتخلص من الأمراض القديمة وتعزيز صحتك. للحفاظ على التوازن العاطفي، يمكنك الاسترخاء أو الذهاب إلى حمام السباحة أو زيارة كهف الملح والتواجد في الطبيعة كثيرًا.

2- الورد الوردي

تلك الأبواب التي كانت مغلقة بإحكام في السابق ستفتح أمامك. سيوفر القدر خيارًا واسعًا للمسار الذي يجب اتباعه. ويمكنك فقط أن تقرر ماذا وكيف تفعل. هذه هي الحرية الكاملة في العمل. عند تحقيق أهدافك، مهما كانت، حاول حلها دون عدوان أو فضائح. لا يجب أن ترد على هجمات خصومك الجريئة، إن وجدت، بنفس العملة، أظهر الحكمة والنبل. يرتفع فوقه!

لا ترهق عقلك أو قلبك كثيرًا. لا تجبر نفسك على الأفكار. اعلم أن تلك الأفكار والتخيلات التي تنشأ في رأسك من تلقاء نفسها هي الأكثر فائدة وصحة بالنسبة لك. ومع ذلك، يجب ألا تسمح لنفسك أن تحلم كثيرًا. إن الابتعاد عن الواقع وإبقاء رأسك في السحاب باستمرار لن يحل مشاكلك. لكن من المؤكد أنك ستنشئ أشياء جديدة لنفسك.

حان الوقت لمنح جسدك الوقت والاهتمام. علاوة على ذلك، من المرغوب فيه أن يرتبط هذا الاهتمام بجوانب مختلفة من وجودك الجسدي وبطرق ووسائل مختلفة للتأثير عليه. من الناحية المثالية، يمكنك محاولة تطبيق الأشياء المتضادة على نفسك واحدًا تلو الآخر. سيكون من الجميل أن تبدأ في أخذ دش متباين. وإلى جانب ذلك، ربما ينبغي عليك أن تأخذ إجازة.

3- وردة حمراء

لقد حان الوقت الذي يجب أن تؤمن فيه بنجاحك وحظك الشخصي. ولكن فقط افعل ذلك بكل إخلاص. وبعد ذلك ستتمكن من جذب القوة والطاقة اللازمة لتنفيذ خططك.

لديك إمكانات مخفية هائلة سوف تخترق أخيرًا. وهذا سوف يساهم في نجاحك الإبداعي. وفي هذه المرحلة، قد ترغب في إعادة التفكير في الأهداف التي حددتها لنفسك. ينبغي أن تصبح أكثر وضوحا وأكثر أهمية. وفي الوقت نفسه، لا تحتاج إلى التفكير في مدى إمكانية تحقيقها. هذا النهج في الحياة سيجعلك شخصًا أكثر تصميماً وهادفًا.  

تعد الظروف بالتطور بطريقة تجعلك تبدأ في محاربة عاداتك. البعض منهم يقيدك بشدة في التبعية والاعتماد، مما يخاطر بخلق الشروط المسبقة للتأثير السلبي على جسمك. ولكن يجب حل هذه المشكلة بكفاءة، أي بطريقة لا تقطع جميع الأطراف السائبة مرة واحدة، وإلا فقد ينتهي بك الأمر بالحصول على التأثير المعاكس لما كان متوقعًا.

اشترك في قناتنا على التلكرام
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة